غير مصنف

مكتب مجلس النواب: الإعتداء على موحى يرتقي إلى محاولة ”إغتيال سياسي”

دعا مكتب ملس نواب الشعب خلال إجتماعه اليوم الثلاثاء 29 سبتمبر برئاسة النائب الأول للرئيس سميرة الشواشي إلى هدنة سياسية عبر تجنب كل خطاب يدعو إلى الكراهية ويقسّم التونسيين ويهدف الى إشاعة مناخ يحرض على المؤسسات والأحزاب والنواب، مع تحميل المسؤولية السياسية لكل من يمارس خطاب الكراهية والتحريض والوصم.

كما أدان الاعتداء الذي تعرض له النائب أحمد موحه واعتبره يرتقي إلى محاولة “الاغتيال السياسي” ويمثل اعتداءً على الدولة وترذيلا لرموزها واستهدافا للمسار الديمقراطي. ودعا الجهات القضائية والأمنية إلى كشف الحقيقة والقبض على الجناة ومن يحرضهم.

وقرّر مكتب مجلس النواب إدراج نقطة في جدول أعمال الجلسة العامة ليوم 02 أكتوبر 2020 للتداول حول هذه الحادثة الخطيرة تتضمن تخصيص 05 دقائق لكل رئيس كتلة و10 دق لرئيس كتلة ائتلاف الكرامة مع فسح المجال لتدخل النائب المعني في صورة حضوره بالجلسة.

ودعا إلى استحثاث لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية لاستكمال النظر في مقترح القانون الأساسي عدد 89/2020 المتعلق بتجريم خطاب التحريض على الكراهية والتباغض.

Related posts

تونس تلتزم بالحد من استنفاد طبقة الأوزون

24-24

المهدية: عون حرس في حالة حرجة ومحتجز في مصحة بسبب 80 ألف دينار

24-24

عين دراهم: شاب يصنع سيارة سباقات بسرعة 110 كلم/س (صور)

24-24

Leave a Comment