الصين : تجهض طفلها أمام المستشفى بعد منعها من الدخول دون اختبار كورونا

قالت السلطات الصينية, أنها عاقبت مسؤولين بعد انتشار مقطع فيديو لامرأة حامل في الشهر الثامن, أجهضت طفلها في مدينة شيان المغلقة، بعدما رفضت المستشفى هناك دخولها دون اختبار فيروس كورونا.

ونشرت قريبة المرأة المجهضة، الحادث المؤلم على وسائل التواصل الاجتماعي، وتضمن صورا ومقاطع فيديو لامرأة تجلس على كرسي بلاستيكي خارج المستشفى ومحاطة ببركة من الدم.

ووفقا للمنشور، رفض موظفو المستشفى قبول المرأة الحامل لمدة ساعتين، لأنه لم يكن لديها اختبار كورونا سلبي خلال الـ 48 ساعة الماضية. وقالت قريبتها إنها حصلت بالفعل على نتيجة سلبية في الاختبار، لكن انتهت صلاحيته قبل بضع ساعات فقط.

وتمت إزالة المنشور في وقت لاحق، لكن شاهده مئات الملايين من الأشخاص، وأثار غضبا واسع النطاق عبر الإنترنت بشأن الصعوبات التي يواجهها بعض سكان شيان في المدينة الضخمة المغلقة.

وقالت حكومة المدينة في بيان اليوم الخميس، إن الحادث الذي وقع في مستشفى شيان جاوكسين أثار “قلقا واسعا وتسبب بتأثير اجتماعي سيئ”، ويقوم مكتب الصحة المحلي بالتحقيق. وأضافت أن المدير العام للمستشفى أوقف عن العمل وعزل “الأشخاص المسؤولون المعنيون” في قسم العيادات الخارجية من مناصبهم.

وقال البيان إنه تم توجيه “تحذير” إلى رئيس فريق الاستجابة للطوارئ في مدينة شيان وإلى مدير لجنة الصحة، مضيفا أنهما “لم يستوفيا متطلبات علاج الفئات السكانية الخاصة”.

وتخضع المدينة التاريخية، التي يبلغ عدد سكانها 13 مليون نسمة، لفرض قيود صارمة على المنازل لمدة أسبوعين، حيث تلتزم بكين باستراتيجية “صفر كوفيد” للقضاء على جميع حالات الإصابة بالفيروس.

المصدر: أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.