العثور على جثة راقصة أجنبية في مصر

انتشر خلال الساعات القليلة الماضية  شائعات مرتبطة بمقتل الراقصة البرازيلية لورديانا، التي تقيم في مصر، وأنّ محضرا قد حُرّر بالواقعة في قسم شرطة حي التجمع الأول في القاهرة.

وبعد انتشار الأخبار بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي أكّد  مصدر من الرقابة على المصنفات الفنية، والمنوطة بحصول الراقصة على تصريحات العمل، أن الجثة ليست للراقصة لورديانا، وهي بخير، والجثة تعود لراقصة أجنبية أخرى، غير معروفة تعمل في بعض الفنادق، وأن التحقيق مستمرّ لمعرفة ظروف وفاتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *