كازاخستان : 20 ألف إرهابي أججوا الاحتجاجات والرئيس يأمر بإطلاق النار دون تحذير

أعطى الرئيس الكازاخستاني قاسم جومارت توكايف الأمر بإطلاق النار على الإرهابيين دون تحذير، كما أعلن أن بلاده تتعامل مع عصابات أجنبية، وأن 20 ألف إرهابي شاركوا في الهجوم على ألما-آتا, كبرى مدن كازاخستان .

وقال توكاييف في كلمة اليوم الجمعة: “يجب القضاء على العصابات، وهذا ما سيتم فعله في أقرب وقت”.

وأوضح أن المسلحين لم يلقوا أسلحتهم والعملية الأمنية الخاصة مستمرة حتى الآن.

وأضاف أن السلطات الكازاخستانية استمعت إلى مطالب المواطنين التي تم التعبير عنها بأشكال سلمية، وأكد أنه سيتم تقديم أولئك الذين تم اعتقالهم خلال أعمال الشغب إلى القضاء ليتحملوا مسؤوليتهم.

وأعرب الرئيس الكازاخستاني عن امتنانه لقادة دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي على الدعم الذي تقدمه لكازخستان، قائلا: “أتوجه بعبارات امتنان خاصة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فقد استجاب بسرعة لطلبي للمساعدة”.

المصدر: RT

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.