25.9 C
تونس
24 يونيو، 2024
أمن وطنية

الناطق بإسم هيئة السجون: الإرهابيون الفارون كانوا تحت مراقبة مشدّدة

أفاد الناطق الرسمي بإسم الهيئة العامة للسجون والإصلاح رمزي الكوكي في غرَة نوفمبر، بأنّ  الخمسة عناصر الإرهابية الخطيرة التي فرّت من السجن المدني بالمرناقية فجر اليوم الثلاثاء 31 أكتوبر 2023، كانوا تحت حراسة مشدّدة، باعتبار أنّ المسجونين الخطيرين والمتعلقة بهم قضايا إرهاب تكون لديهم إجراءات حراسة خاصة داخل السجون.

وبيّن رمزي الكوكي أنّ الصور المُتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص عملية فرار الارهابيين من سجن المرناقية تدخل في ”إطار تفاصيل الأبحاث الجارية وتنضوي تحت سرية الابحاث القضائية”.

وقال على إذاعة موزاييك اف ام: ”كل هذه التفاصيل متعلّقة بسرية الأبحاث الجارية وعلى الجميع تفهّم سرية الأبحاث وواجب التحفظ والتحلّي بالوطنية في مثل هذه الظروف الحساسة”.

وأضاف: ”عملية الفرار وقعت وانتهت والأهم اليوم هو القبض على الفارين وأي مُعطى بإمكانه التشويش عن هذه المجهودات”.

وأكّد أنّه سيتمّ الإعلان عن الحقيقة كاملة لوسائل الاعلام وبالتالي للرأي العام عند انتهاء كلّ الأبحاث .

وجدّد الكوكي دعوته الى كافة المواطنين، بالتوجّه إلى أقرب وحدة أمنية أو عسكرية للإبلاغ عن العناصر الخمسة عند مشاهدتهم أو الحصول على أية معلومات تخصهم أو الإتصال بالأرقام الموضوعة على ذمتهم في بلاغ وزارة الداخلية، مطمئنا الرأي العام بقوله “إنّ هذه الحادثة غريبة عن سجوننا وليست واقعا إعتياديا ودائما ولا يمكن أن تمس من أمن سجوننا”.

Related posts

اتفاقية شراكة بين هيئة الانتخابات والاتحاد الوطني للمكفوفين

marwa

سمير الشفي: البرلمان أصبح من الماضي

root

البنك المركزي يطلق منصة للدفع الإلكتروني

هادية الشاهد

Leave a Comment